القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرف على وجهات لاعبو كرة القدم بعد اعتزالهم



 بعد نهاية مسيرة بعض لاعبي كرة القدم  الاحترافية, قرر العديد منهم خوض تجارب جديدة في الفن والموسيقى وعالم الأعمال, مستغلين شهرتهم في عالم الرياضة.

حيث يتبادر غلى ذهن الكثيرين ماذا يفعل لاعبو الساحرة المستديرة بعد الاعتزال وإلى أين يذهبون ،سؤال عادة مايطرح من قبل محبي ومتابعو كرة القدم ،نقدم لكم في هذه المقالة مسيرة بعض نجوم كرة القدم السابقين بعد انتهاء مسيرتهم الاحترافية في عالم كرة القدم .

حيث يعتمد الكثير من اللاعبين على الشهرة التي اكتسبوها من عالم كرة القدم ،والتي إن تم استغلالها بشكل جيد تسهل وتمهد لهم طريقهم في المجال الذي اختاروه .

نبدأ بالمعترك السياسي أبرزهم الأسطرو الليبيري جورج ويا ورماريو الذي دخل عالم السياسة بعد الرياضية حيث شهرته في عالم الرياضة أعطته العديد من الألقاب والمناصب الوزارية في المؤسسات الحقوقية ،إلى أن وصل إلى سدة الرئاسة .

كذلك الامر بالنسبة لنجم المنتخب البرازيلي السابق ريو ماريو الذي دخل مجلس نواب بلاده من أوسع أبوابه بانتخابات عام 2010،ليخدم الشان العالم .

إضافة غلى ذلك فقد توجه العديد من النجوم إلى عالم المال والأعمال ،والذي كان من أبرزهم الظاهرة رونالدو الذي اكتسح الأندية الأوروبية أواخر التسعينيات وأولائل الألفينات ،والذي تحول بعد اعتزاله من لاعب كرة قدم إلى مالك نادي ،حيث فضل البقاء في عالم الرياضة ولكن كرجل أعمال
وبالتالي أصبح استراتيجيا في ملكية نادي بلد الوليد في إسبانيا .

من جهته اتجه اللاعب الإنجليزي ديفيد بيكهام هو الأخر عالم الاعمال ،من خلال انتاج وتأسيس العلامات التجارية والانخراط في تأسيس الأندية ،حيث اسس نادي انتر ميامي الأميريكي .

العديد من نجوم كرة القدم اتجهو اتجاه أخر وهو الاحتراف في عالم الفن ،مثل اللاعب الإسباني منديتتا الذي يعمل حاليا كعازف في فرقة موسيقية ليتبع ما عشق منذ صغره إضافة إلى كرة القدم وهو الموسيقى .

أما اللاعب الفرنسي فرانك لوبوف فتحول من صخرة دفاع المنتخب الفرنسي إلى هوليوود مباشرة ،فقد اتجه إلى عالم التمثيل واثبت حضوره بشكل كبير كما فعل في مبلاعب كرة القدم .

أما لاعب المنتخب الألماني السابق تيم فيزه فتوجه إلى اتجاه آخر جديد ،ففوته البدنية كانت مساعدا له للانضمام إلى WWE بعد اعتزاله كرة القدم ،فتحول من الدفاع عن المرمى إلى الدفاع عن نفسه ،واحترف المصارعة .
.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات